مقالات

١١٤ عام  مبادئ وإنجازات .. معاك يا أهلي

بقلم : أيمن فاروق

قدر الكبار دائما  تحمل المسؤلية والتفرد فى كل شئ فالأهلي الذى بنيت نشأته علي الوطنية لا يمكن أن يعرف الإستسلام حتى في الظروف الصعبة ، إنهما روح الكفاح وحب النجاح اللذان يميزان أبناء القلعه الحمراء الشامخة .

الأهلي الذي أتم عامه ١١٤ نجده جالسا علي عرش نجاح المنظومات الرياضية في الشرق الأوسط بل أصبح أحد أهم الأندية الكبار في العالم فالأهلي منظومة إحترافية تسير وحيدا بعيدا بفكرها الرشيد لبلوغ القمة بعزيمة وهمة والحفاظ عليها دون النظر لسلبيات الغير فمن دخل هذه المنظومة الإحترافية دار في فلكها ومن يفكر في الخروج عن المبادئ فإنه يلفظ نفسه بنفسه .

فكم من نجم صنع في الأهلي وحين خرج عن قطار المبادئ وجد نفسه وحيدا يشعر بالغربة في عالم النجوم والشهرة،

فهنيئا يا أهلي بحب جماهيرك التي تضع مبادئك فوق كل النجوم متخذة من شعار علي الحلوة والمرة معاك قناعه راسخة فى الوجدان .

(١١٤ عام) من الإنجازات فى شتي اللعبات جماعيه وفردية، فعندما يتوج الأهلي ببطولة يجد نفسه أمام بطولة أخري

مطالب بضمها للدولاب الأحمر فالنظر للمستقبل نهج تربي عليه أبناء المنظومة الأهلوية فإسعاد الجماهير وظيفة وجد

من أجلها الأهلي فكم من مشاكل الحياه تزول عند المشجع الأهلاوى بمجرد مشاهدتة مباراة فاز بها الأهلي .

(١١٤ عام) من الإنجازات والتقدم والريادة (بطولات وإنشاءات) إنه صرح رياضي ، إجتماعي، إقتصادى ،إعلامي، علمي، أدبي، تربوى.. إلخ وصل للعالمية وحجز لنفسه مكانة متميزة بين كبار أندية العالم .

دمت يا أهلي فخرا لنا .. ناديا وطنيا علي أرض مصر الحبيبه.

موضوعات متعلقة ..

اللعبه الحلوة

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق