ماجد سامي يهدد بالتصعيد حال استئناف بطولة الدوري

عاد ماجد سامي مالك نادي وادي دجلة من جديد للتأكيد على أن فريقه لن يستكمل بطولة الدوري الممتاز للموسم الجاري، ورفضه القاطع لقرار الدولة بعودة النشاط الرياضي مرة أخرى.

وهدد مالك وادي دجلة، الذي يقترب كثيرًا من الهبوط لدوري الدرجة الثانية حال استكمال الموسم الكروي، بالتصعيد حال إجبار فريقه على اللعب قبل شهر أكتوبر المقبل.

وكتب سامي عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” قائلًا: “وادي دجلة يرفض عودة الدوري أو أي منافسات أخرى قبل منتصف أكتوبر ٢٠٢٠ و يهدد بتصعيد الأمر إن أجبر على غير ذلك”.

ماجد سامي لم يذكر جهة التصعيد حال استكمال الدوري

ولم يذكر مالك وادي دجلة في تدوينته الجهة التي بإمكانه أن يصعد الأمر إليها، خاصةً وأن الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، ولأول مرة في تاريخه، منح الحكومات حق تقرير مواسمها الكروية وفقًا لأوضاعها ورؤيتها.
وكان الدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، أعلن عودة الفرق للتدريبات مرة أخرى في 20 يونيو الجاريـ على أن يتم استئناف مسابقتي الدوري الممتاز وكأس مصر في 25 يوليو المقبل.

 

و تعقد اللجنة الخماسية المكلفة بإدارة اتحاد الكرة المصري اجتماعات مع الأندية المشارة في بطولة الدوري الممتاز على مدار ثلاثة أيام للتوصل إلى آليات وطريقة استئناف المسابقة من جديد، كما تعقد اجتماعات مماثلة مع أندية الدرجة الثانية لبحث استئناف المسابقة وآلية تحديد الهابطين.

وكان عمرو الجنايني، رئيس اللجنة الخماسية، أكد أن بطولة الدوري سيتم استئنافها، والفرق المعترضة لديها كامل الحرية، إلا أنه المسؤول في النهاية عن إدارة الكرة في مصر، كما أن قرار الاستئناف قرار دولة في النهاية.

أخبار متعلقة

 

قد يعجبك ايضآ

اترك رد