لسان قطعه هشام حطب

بقلم : محمد شبانة

انتفض هشام حطب رئيس اللجنة الأوليمبية وأعاد من جديد الانضباط الغائب عن الرياضة المصرية لعله يعود مجتمعًا نظيفًا هادئًا محترمًا كما كان قبل سنوات خمس.. لقد قطع حطب ومجلسه هذا اللسان الذى يستحق القطع..

ربما لا يظن ولا يدرك رئيس اللجنة الأوليمبية أنه بقراره وقرار مجلسه الصادر بعزل رئيس الزمالك السابق من منصبه لأربع سنوات مقبلة ليس مجرد قرار سيجعل منه بطلاً لبعض الوقت أمام رأى عام أنهكه التجاوز وقلة القيمة.. وإنما سيكون قرار حطب بمثابة شريان الدم الذى يعيد من جديد الحياة الهادئة لأهل الرياضة بعد سنوات من المهانة والإهانة والتجاوزات غير المسبوقة..

لم يستطع أحد فى الوسط الرياضى مع كل الاختلافات فى الرؤى والأفكار والمجالس المختلفة أن يتقبل هذه الأساليب البذيئة التى تخرج يوميًا بالقنوات الفضائية وكل وسائل الإعلام هكذا جهارًا نهارًا على مرأى ومسمع من الجميع حتى أصبح التجاوز والفتونة والبلطجة الإعلامية هى الأصل وما دون ذلك لم يعد موجودًا.. إن أردت أن تصبح صاحب قيمة أمام الرأى العام فعليك بدراسة قاموس السب واللعن والشتم.. هكذا أصبحت كلمات قاموس الرياضة المصرية للأسف!!

هذا الأسلوب الدخيل علينا لا يمكن استمراره أبدًا وكنا فى انتظار يوم الخلاص منه.. وقد جاء بالفعل..

اللجنة الأوليمبية انتصرت لكل معانى الاحترام والقيمة والأدب.. هى صفات كانت تقترب من النسيان فى العهد الذى انتهى مؤخرًا بقرار تاريخى تأخر كثيرًا..

لن أتدخل أبدًا فى عمل السيد وزير الشباب والرياضة فهو الأكثر حرصًا على مصلحة المجتمع الرياضى أكثر من أى أحد.. وقد وضعته الدولة فى هذا المكان لأجل ذلك..

ولكنى سأتطرق لنقطة أظنها الأهم لكل الزمالكاوية وعليهم أن يعرفوا أمرًا قد يغيب عنهم بالخداع الذى ينصبه البعض حولهم.. إن الزمالك ليس أبدًا مرتضى منصور أو غيره.. فالزمالك أكبر من الشخوص والأفراد.. وقد صنع الزمالك كل هؤلاء الذين للأسف يدوسون على تاريخه وحاضره الأبيض بأحذيتهم وألسنتهم التى تستحق القطع!!

نقلًا عن الأهرام الرياضي
قد يعجبك ايضآ

اترك رد