أخبار الأهلي

فيديو – الاهلي ضد الاسماعيلي | الأحمر عشوائي في الشوط الأول.. وفيراري في الشوط الثاني

الاهلي ضد الاسماعيلي .. اقترب النادي الأهلي بشكل أكبر من التتويج بلقب الدوري الممتاز، بعد فوزه على الإسماعيلي بثلاثة أهداف دون رد، في المباراة التي جمعتهما اليوم الجمعة، ضمن الجولة 26 من المسابقة.

الأهلي يحتاج بذلك إلى الفوز في اللقاء المقبل أمام الاتحاد السكندري يوم الإثنين المقبل، من أجل حسم اللقب الـ42 لصالح بطل الجزيرة.

أجرى السويسري رينيه فايلر فايلر المدير الفني للأهلي، تغييرات على التشكيل الأحمر، حيث دفع بمحمد الشناوي في حراسة المرمى وأمامه رباعي الدفاع علي معلول وأيمن أشرف ورامي ربيعة ومحمد هاني، وفي الوسط، أليو ديانج وحمدي فتحي ومحمد مجدي أفشة، وفي الهجوم جونيور أجايي وجيرالدو وأليو بادجي، ولعب فايلر بطريقة 4/2/3/1 بوجود صانع ألعاب هو محمد مجدش أفشة.

 

الاهلي ضد الاسماعيلي | الأحمر على قمة المسابقة

كالعادة استمرت تغييرات رينيه فايلر في التشكيل الأحمر خلال الفترة الأخيرة، وهي التغييرات التي تؤثر بشكل كبير على الأداء الأحمر، كما أنه لا يغير في التشكيل فقط، لكنه يصر على بعض اللاعبين ونفس الطريقة التي لا تحقق أي أهداف فنية جديدة.

الأهلي لم يكن هو الفريق صاحب الكلمة العليا وخصوصا في الشوط الأول، لأكثر من سبب كان أولهم وأهمهم هو ضياع السيطرة على خط الوسط، الذي كان يمر منه لاعبي الإسماعيلي بكل سهولة للوصول إلى مرمى محمد الشناوي، هذا إلى جانب الأخطاء الدفاعية المتكررة المتعلقة بالتغطية والتمركز الصحيح وغلق المساحات.

ضعف الأداء الأحمر كان أيضا من أهم أسبابه حالة العشوائية الغريبة التي سيطرت على الخط الأمامي، وخصوصا محمد مجدي أفشة الذي لم يكن له أي بصمة تذكر في صناعة اللعب أو خلق همزة وصل بين الدفاع والوسط مع الهجوم، بالإضافة جيرالدو غير الموجود أساسا في المباراة، وحتى الآن مازالت الجماهير وكل من يتابع الأهلي يسأل عن سبب تواجده في التشكيل الأساسي.

 

الإسماعيلي ركز لعبه على الجانب الأيمن عن طريق عبدالرحمن مجدي الذي كان مصدر إزعاج وخطورة كبيرة على الدفاعات الحمراء، خصوصا وأنه كانت له الكلمة العليا على التونسي علي معلول وأيمن أشرف، كما أنه كان يضغط بقوة على لاعبي الأهلي في الوسط وخصوصا في الشوط الأول.

مباراة الاهلي والاسماعيلي | فايلر قام بثورة في الأداء خلال الشوط الثاني

في الشوط الثاني نجح رينيه فايلر من خلال التغييرات التي أجراها بنزول وليد سليمان وأحمد الشيخ على حساب أفشة وأجايي، في تحسين وضعية افريق الأحمر داخل الملعب وخصوصا في الخط الأمامي، وهو ما مكن الفريق من تسجيل هدفين عن طريق البديلين، حيث صنع وليد سليمان الهدفين، بينما سجل أحمد الشيخ الهدف الثاني.

تغييرات فايلر خلقت شراسة هجومية للأهلي، خصوصا مع إندفاع الإسماعيلي للهجوم وتأثره بالأهداف التي سكنت شباكه في الشوط الثاني، حيث كانت الهجمات المرتدة للأهلي في منتهى الخطورة نظرا للكثافة الهجومية التي خلقها فايلر في وسط ملعب الإسماعيلي.

بعد اطمئنان فايلر لنتيجة اللقاء دفع بالثنائي كهربا ومروان محسن، لمنح الأول حساسية المباريات بعد العودة من فترة إيقاف طويلة، بينما يريد منح الثقة للثاني بمواصلة التهديف، وهي التغييرات التي ساعدت الفريق على استمرار صحوته الهجومية في الشوط الثاني.

 

التلخيص الإجمالي للمباراة يمكن وصفه بأن الأهلي بدأ بشكل عشوائي غير منظم بسبب سوء مستوى بعض اللاعبين في التشكيل الأساسي وأيضا لتغييرات فايلر الكثيرة في التشكيل، ثم نجح في الشوط الثاني من تعديل وضعية الفريق واستغلال الإنهيار البدني والنفسي للاعبي الإسماعيلي، الذين كانت لهم الأفضلية في الشوط الأول.

موضوعات متعلقة..

شاهد كهربا في أول ظهور بعد رفع الايقاف وغرامة المليون جنيه

عاجل.. تحليل المخدرات يبرئ صالح جمعة من حالة السكر

صالح جمعة يكشف حقيقة الحادث للأهلي 24: “الموضوع بجاحة زيادة عن اللزوم”

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق