مقالات

حراسة المرمى

بقلم : وليد الشناوي

فرق كبير بين تدريب حراسة المرمى فى مصر والوطن العربى واوربا
هنا نعتمد علي المنظر الجمالى في التدريب وننسا دائما التاكت والقواعد الاساسية لتكوين حارس المرمي منذ مرحلة البراعم والمرور بمرحلة الناشئين ومنها للفريق الاول ونرى ان الحارس بالدورى الممتاز مازال يخطيء في كثير من اللعبات خلال المباريات ويكررها لعدم التمرين عليها او تعديل الاخطاء او تطوير الاداء فنفتقد الكثير من اللازم لتطوير اداء حراسنا ونعتمد فقط علي المنظر الجمالى ولا يشغل الكثير تنمية الحارسة المهارية والفكرية والنظرية لتثبيت ذلك فى ذهنة ليستخدمه وقت الاحتياج ولكن عندما دخل مدربين حراس المرمي الاجانب السوق المصرية بدء ظهور كل ما اتحدث عنه منذ فترات فاهتم الكثير من المدربين بالعمال البدني والفني والخططي معا لتطوير اداء الحراس وظهر ذلك علي محمد الشناوى مؤخرا ومحمد عوّاد من قبل و احمد الشناوى لانهم تدربو علي ايدى مدربين ذو خبرات فتتطور ادائهم
الغرب يعلمون ويدربون الحارس منذ البدايات علي اللياقة الذهنية والبدنية والفنية والخططية والاهتمام بالمنظر والمظهر اخيرا نتمني من الجميع الاهتمام فيما هُو قادما اولا بالعمل الفني ثم المنظر الجمالي لحارس المرمي

موضوعات متعلقة ..

“رامز”.. رئيس نادى!!

اختراع اسمه الأندية الرياضية

أزمة أخلاق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق