أخبار الأهلي

الاهلي ضد الوداد المغربي | الأحمر مقنع ممتع مميز مع موسيماني

الاهلي ضد الوداد المغربي .. تأهل الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي إلى المباراة النهائية لبطولة دوري أبطال إفريقيا بعد فوزه الكبير على الوداد المغربي بثلاثة أهداف مقابل هدف،، في لقاء الإياب بنصف النهائي الذي أقيم اليوم على ستاد القاهرة الدولي.

وكان الأهلي فاز أيضا في لقاء الذهاب بملعب محمد الخامس بالدار البيضاء بهدفين دون رد، ليتأهل بفوزه 5/1 بمجموع المباراتين.

الجنوب إفريقي بيتسو موسيماني المدير الفني للأهلي بدأ المباراة بتشكيل مكون من محمد الشناوي في حراسة المرمى، أمامه رباعي الدفاع أحمد فتحي وأيمن أشرف وياسر إبراهيم ومحمد هاني، وفي الوسط عمرو السولية وأليو ديانج، والرباعي الهجومي حسين الشحات ومحمد مجدي أفشة وجونيور أجايي ومروان محسن، وهو نفس تشكيل مباراة الذهاب باستثناء دخول أحمد فتحي بدلا من علي معلول المصاب.

الاهلي ضد الوداد المغربي | الأحمر تأهل للنهائي الإفريقي

الأهلي بدأ اللقاء بتأمين دفاعي جيد متوقعا ضغط قوي من فريق الوداد، وهو ما حدث بالفعل حيث اندفع الفريق المغربي هجوميا بشكل كبير، لكنه ترك في دفاعاته مساحات خالية استغلها المارد الأحمر بشكل أكثر من رائع، عن طريق انطلاقات أفشة والشحات وأجايي ومروان، الذي نجح في تسجيل هدف التقدم مبكرا ليربك صفوف الفريق المغربي.

الوداد استحوذ في غالبية الشوط الأول على منطقة الوسط، لكنه كان عاجزا على الوصول إلى مرمى الشناوي بكل سهولة، نظرا للستارة الدفاعية التي قام بها موسيماني بداية من المنتصف وحتى منطقة الجزاء، حيث أنه رغم الضغط المكثف من جانب الفريق المغربي، إلا أنه لم يكن هناك أي خطورة باستثناء كرة واحدة لوداد المغرب.

قوة الأهلي تمثلت في خط الوسط الذي نجح في إغلاق المساحات بشكل جيد وإفساد أي هجمات مبكرة للوداد، بجانب وقوف الظهيرين أحمد فتحي ومحمد هاني في الخلف، خصوصا أن تقدمهم لم يكن مجديا في ظل وجود الرباعي الهجومي الأهلاوي الذي استغل مساحات الدفاع الخالية للوداد أفضل استغلال، كما أن أليو ديانج كان يكمل الدور الهجومي من المنتصف والوصول إلى منطقة جزاء الوداد بشكل أكثر من رائع.

مباراة الاهلي والوداد اليوم | المارد الأحمر سجل هدفين في الشوط الأول

فريق الوداد رغم ضغطه وكثافته الهجومية إلا أنه لم يكن يملك الأدوات التي يمكن من خلالها تهديد دفاعات ومرمى، فلم يتواجد سوى الحداد الذي كان كثير الحركة لكن دون فاعلية تذكر، فيما كان المهاجم الكونغولي دائما في أحضان لاعبي الأهلي.

كما أن الأهلي كان من أبرز ما ميزه هو اللعب من لمسة واحدة والتمرير السريع، وهي الطريقة التي يعتمد عليها موسيماني وقام باتباعها مع الفريق منذ قدومه في الأيام الماضية خلفا للسويسري رينيه فايلر.

الشوط الثاني من المباراة لم يختلف كثيرا، حيث حاول الفريق المغربي الوصول للمرمى الأهلاوي تاركا في ظهره مساحات خالية كبيرة للغاية، استغلها الرباعي الهجومي وهدد مرمى التكنوتي أكثر من مرة، كما أن الدفاع الودادي غاب عنه التركيز والتمركز الصحيح وهو ما ظهر في الهدف الثالث للمارد الأحمر الذي سجله ياسر إبراهيم برأسه مستغلا ركلة ركنية داخل منطقة الجزاء.

الوداد الرياضي ضد الاهلي | الأحمر ينتظر في النهائي القائز من الزمالك والرجاء

تغييرات موسيماني في الشوط الثاني من المباراة كانت لتجهيز أكثر من لاعب مثل علي لطفي الذي لعب على حساب الشناوي وكهربا العائد من إصابة، بجانب وليد سليمان، وذلك بعدما تأكد من النتيجة وحسم تذكرة التأهل للنهائي بعد التقدم بثلاثة أهداف.

أداء الأهلي مع موسيماني أصبح مختلف تماما عما كان عليه الفريق في الفترة الأخيرة لولاية رينيه فايلر، حيث ظهر الإلتزام الدفاعي الجيد والتمركز الصحيح في غالبية الكرات، اللعب من لمسة وتمريرة وهي الطريقة الأقصر والأمثل للوصول إلى مرمى المنافسين، كما أن الجنوب إفريقي نجح في ضبط الملسة الأخيرة لدى مروان محسن وأفشة والشحات.

موضوعات متعلقة..

موسيماني يستقر على عودة 4 معارين ويستغني عن لاعبين

روشتة تعليمات من موسيماني للاعبي الأهلي قبل موقعة الوداد

الاهلي والوداد | جنون الأرقام .. المارد الأحمر يستند علي تاريخ مُبهر قبل مواجهة وداد الأمة

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق